الانتقال الى مكتبة الفيديو
 
التركمان يدعون بغداد لـ "عدم السماح" للأحزاب السياسية بفتح مقرات أمنية
الثلاثاء 07-11-2017
 
السومرية نيوز/ كركوك

دعت الجبهة التركمانية العراقية، الثلاثاء، الحكومة الاتحادية الى "عدم السماح" بفتح مقرات أمنية تابعة لأي حزب سياسي، فيما شددت على ضرورة "اخذ التركمان استحقاقهم القومي" في ادارة محافظة كركوك.

وقالت الجبهة التركمانية في بيان صحافي تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "الهيئة التنفيذية للجبهة التركمانية العراقية اجتمعت مع الدائرة السياسية للجبهة التركمانية لبحث آخر المستجدات على الساحتين العراقية والتركمانية واوضاع محافظة كركوك بعد بسط الحكومة الاتحادية سيطرتها على المناطق التركمانية، حيث ناقش المجتمعون الوضع الامني والاداري لمحافظة كركوك".وأضافت الجبهة، أن "الهيئة التنفيذية دعت الحكومة الاتحادية الى حصر ادارة الملف الامني في كركوك بمؤسسات الحكومة الاتحادية حصرا، وعدم السماح بفتح مقرات امنية تابعة لأي حزب"، مشددة على "ضرورة اخذ الحيطة والحذر بعد التفجيرات الاخيرة التي حدثت في الايام الماضية بكركوك". واكدت الجبهة التركمانية على "ضرورة اخذ التركمان استحقاقهم القومي في ادارة كركوك وباقي المناطق التركمانية".

وكانت الجبهة التركمانية العراقية دعت، الاحد (5 تشرين الاول 2017)، التفجير الانتحاري المزدوج الذي شهدته كركوك بأنه "محاولة لتقويض المسعى الحكومي" لبسط سيطرة الاجهزة الاتحادية بالمحافظة، فيما دعت وزير الداخلية قاسم الاعرجي الى "استبعاد المتسربين والمنقطعين عن الدوام" منذ انطلاق عملية فرض الامن.وكانت وزارة الداخلية أعلنت، الأحد(5 تشرين الاول 2017)، عن مقتل شخص وإصابة 16 آخرين بـ"اعتداء إرهابي" مزدوج نفذه انتحاريان في شارع أطلس وسط محافظة كركوك.

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
تحالف سائرون يحمل الرقم 156
ارقام القوائم الانتخابية في العراق
الخارجية النيابية تعلن موقفا من تصريحات ولاياتي
التعليم تكشف عن موعد افتتاح الجامعة الأميركية في بغداد والكليات التي تتضمنها
العملية العسكرية التركية في عفرين تدخل شهرها الثاني
في محاضرة لاتحاد الأدباء .. الذاكرة العراقية بين الهدر والتوثيق
الدفاع العراقية تعلن تسلمها عشرات الدبابات نوع T-90 من روسيا
قوات للحشد تقع بكمين مسلح لداعش يقتل 27 من عناصرها
حمودي لولايتي: العراق يرفض اي تواجد أمريكي والبلدين بجبهة واحدة
الكشف عن ترشح عناصر من "داعش" للانتخابات العراقية
اختطاف ٢٧ عنصراً مـن الحشد في قرية السعدونية
سائرون ردا على ولايتي: لا يمكن اختطاف القرار السيادي للعراق
 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





للمزيد من اﻵراء الحرة